آنآقه ~

An8h
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

همسة :
لآ تدعَ آلمُنتدى يُلهيكِ عن آدآءِ آلصلاه


شاطر | 
 

 روآية ، هو سمآر اللون ولآالعيون الناعسه يَ جنة الله على ذيك آلملامح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
آنآقِه !
فجوره
فجوره
avatar

^^ الممشـارركات : 492
$$ ميلآديll : 04/01/1999
تاريخ التسجيل : 06/04/2011
موقعي : هناا

مُساهمةموضوع: روآية ، هو سمآر اللون ولآالعيون الناعسه يَ جنة الله على ذيك آلملامح   الخميس يناير 01, 2015 4:10 pm

بسم الله الرحمن الرحيم ، 
رواية هو سمآر اللون ولآالعيون الناعسه يَ جنة الله على ذيك آلملامح
طبعا مب روايتي بس ناقلتها لكم الكآتب F9 ، 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
آنآقِه !
فجوره
فجوره
avatar

^^ الممشـارركات : 492
$$ ميلآديll : 04/01/1999
تاريخ التسجيل : 06/04/2011
موقعي : هناا

مُساهمةموضوع: رد: روآية ، هو سمآر اللون ولآالعيون الناعسه يَ جنة الله على ذيك آلملامح   الخميس يناير 01, 2015 4:12 pm

البارت الاول ، 
العصر 5:30
نازل من الدرج بخطوات سريعه عآقد حاجبينه بضيق معقوله بنت وتلعب في ادارة امواله وشركآته ، هذي للمره الثانيه تحاول تسرق كل املاكه ، 
امه اللي كآنت جالسه مشى وماعبرهآ ، ناظرت فيه باستغرآب : هذي شفيه لا سلام ولا كلام ! 
ركب لسيآرته وتحرك لشركته بسرعه تتعدى 160 . 
كلهآ نص سآعه وركن السيآره بمكآنها المخصص في المواقف ، نزل منها بكل عصبيه ودخل من بوابة الشركه الكبيره بانزعآج وعصبيه من اللي صاير
دخل لمكتبه ، وجلس على الكرسي الاسود الكبير اللي قدآم مكتبه البني المحروق ، 
شآف ظرف على جنب ،
بدون مايلامسه كآن يناظر فيه وكانه خايف من اللي فيه : ايش المصيبه الثانيه اللي بتطلع ، 
اخذ الظرف وفتحه ، وكان فيه رساله مكتوبه بخط اليد : انت تحديتني وانا قد التحدي ي فيصل وترا مو يعني عشان انا بنت م اقدر اسوي شي ، هه لا انا اقدر اخفيك من هالدنيا انت واهلك كلهم ورآ الشمس ، طيب ي ذكي ؟ آيه صح قبل انسى ودع كل اموالك وكل شركاتك وكل تجارتك ، بتصير ملك لي كلها ، لي انا 
ضغط على راسه بقوه حس راسه صدع ، مين هذي ! ي الله مين هذي البنت م يعرف مين هي ومين تكون ومتى تحداها اصلا وكآنه نسى اللي صآر قبل سنه ونسى سالفتهآ !  ومين هذي البنت اللي قدرت بهالسهوله تخترق حساباته وكل شي يخصه ، ! الحسابات مامنه وكل شي مشفر كيف قدرت ،؟
صرخ بصوته الرجولي الفخم : ي ننناايف ننااايف ، 
ثوآني ودخل نآيف : سم طال عمرك ؟ 
بعصبيه وبنبره حآده : بلغ كل الموظفين ان في اجتماع بيصير بعد ربع ساعه .
نآيف عقد حوآجبه باستغراب : ليه طال عمرك صاير شي ؟ 
بحده اكثر وصراخ : انت روح بلغهم بعدين بتفهم.
نآيف : ان شاء الله 
وطلع يبلغ كل موظفين الشركه ان في اجتماع بعد ربع ساعه .
-
....: وانتي حسبالك انه بيخليك تقدرين تسرقينه حسبالك انك بتدمرين فيصل ولد ال نآيف ! صدقيني ان يلغي كل اختراق سويتيه لحساباته
.... بخبث : هي بس ساعه وكل املاكه تصير حلآلي ، بعدين انا الجوهره بنت سلطآن محد يقدر يهزها وكلمتها وحده
....: هه نشوف ي الجوهره بنت سلطآن ، آستوعبي ي جوهره هذآ ولد آل نايف ! تعرفين مين آل نايف ؟ م تقدرين عليهم 
الجوهره طالعت لها بعصبيه : واذا عآيلة ال نايف ؟ يخسون ، وبعدين انتي ليش منقهره مني ؟ صدقيني انا بنت المليونير سلطآن العالي ! اقدر اخذ املاكه كلها 
....: بنت المليونير بس هو آلمليآردير فيصل !! آنت بنت مليونير بس هو مليآردير ، آستوعبي فتحي مخك المقفل ! 
الجوهره بعصبيه وصراخ : انتي وبعدين معك ؟ م تعرفين تسكتين 
.... تبي تقهرها : المليونير عنده طايره خاصه بس الملياردير يقدر يمتلك مصنع طآيرات ههههههههههههههههههههههههه
الجوهره بصراخ : ريينااااااد اسكتي لااهفك بكف الحين 
رينآد : ليه يوم آني اقول الصدق تنقهرين ، جوهره حبيبي م تقدرين آحلامك بعيييده 
الجوهره : لآن هذا مو الصدق ، حتى لو انه ملياردير انا اقدر اسوي اللي ابي ، وللمره المليون اقولك كلمتي وحده فهمتي ! وآمشيها واسويهآ وهو على خشمه 
وعلى الاقل انا مليونيره مو زيك ، بعدين احمدي ربك اني معيشتك معي ههف ي ربي 
ريناد : اقول ابوك متى يرجع .؟ 
الجوهره : في هذا الاسبوع ، 
رينآد : ابعدي عن فيصل ي جوهره انصحك ترا بيجيب المشاكل لك ولابوك 
الجوهره وهي معطيه ريناد ظهرها : هه يخسي ويعقب مابقى الا هي ، -التفت لها بشكل مفاجئ - : انتي وش قصتك مره تبين تقهريني ومره تنصحيني ؟ 
رينآد : من حقي انصحك مو انا اختك ؟ 
الجوهره : بس انا اللي اكبر منك مفروض تنطمين وتنطقين مكآنك 
رينآد : طيب خلاص اسكتي ، 
-
مرت الربع سآعه واجتمعوا كل الموظفين اللي بالشركه ، 
جالسين بالصاله الكبيره اللي يتوسطها طاوله خشبيه طوووويله وحولها كرآسي يجلسون عليهآ الاكثر من 100 موظف وهم الاعضاء اللي لهم اهميه بالشركه المبتدئين مالهم اي لزوم بالاجتماع
وهو كآن واقف يناظر فيهم بحده ينتظرهم يسكتون ، ثواني وبدء الازعاج في الصاله يخف تدريجيا 
الى ان حفهم الهدوء ، 
فيصل :  كلكم موجودين ؟ 
نآيف : ايه طال عمرك كلهم جمعتهم 
 ، الكل ساكت !! وينتظره يتكلم
فيصل وهو يحاول يهدئ نفسه من الانزعاج اللي هو فيه من اللي صار لشركته : فهالفتره الاخيره مادري ايش صار في تامينات الحسابات حقت الشركه ! اصلا مادري كيف انلغت كل التامينآت ، على العموم ببدء لكم بالموضوع ، كل السالفه ان في منظمه مجهولة الهويه اخترقت كل الحسابات حقت البنوك والملفات والمجلدات والاجهزه كلهآ حتى الملفات المشفره كلهآ يعني كل شي يخص الشركه بيصير معهم بعد ساعه!! سمعتوا سآعه بس  ، يعني الشركه بتصير بين يديهم بكل م فيها مو بس الشركه كل شي يخصكم ويخصني وهذي للمره الثانيه المره الاولى بفضل الله قدرنا نرجع كل شي وان شاء الله هذي المره نقدر نامن كل شي بس الوقت مره ضيق ،المطلوب منكم عشان نحاول باذن الله نامن كل شي مره ثانيه كل واحد يمسك له جهاز في غرفة الكمبيوترات وينسخ جميع الملفات الي في الجهاز كللهآ 
احد الموظفين : وين ننسخهآ ؟ 
فيصل بتشوش تنهد وكمل كلامه : في سي دي ، انا حاط عند كل جهاز كمبيووتر سيدي انت ركبه في الكمبوتر وابدا انسخ كل شي ، -وبحده صوته المخملي- وانننتتتببه انت وياه تنسى لو شي بسيط ، بعد م تنسخ الملفات وكل شي مهم تبدا تمسح كل بيانات الجهاز كلهآ وتخلي الجهاز كانه جديد ، يعني تفرمت الجهآز ، وكلكم لكم الخبره في ذا الشي م اتوقع ان احد فيكم م يعرف . معكم 55 دقيقه اقل من ساعه ! بس لو ماسويتو الشي اللي قلت لكم عنه باسرع طريقه الشركه بتنعدم كل شي بينعدم وكل شي بيروح لهم
نآيف : طيب طال عمرك مافي طريقه غير هذي الطريقه ، يعني نقدر نلغي الاختراق بطريقه ثانيه ؟
فيصل : عندي آكثر من طريقه بس المشكله المنظمه مجهوله ماعرفتهآ ولآ عرفت شي عنهآ ، لو اني عرفتهم كان الغيت كل شي بضغطه زر
نآيف التزم الصمت 
فيصل : 55 دقيقه ابيكم تخلصون فيهآ بسرعه فهمتو ؟ آقل من ساعه الوقت مره ضيق ابيكم تحاولون بكل سرعه 
آحد الموظفين بتوتر : بس الخمسه وخمسين دقيقه م تكفي عشان ننسخ الملفات كلهآ والاجهزه اللي بالغرفه اكثر من 100 جهآز الوقت مره ضيق و م اتوقع يمدينا نخلص بسرعه !!
موظف ثآني : ايه طال عمرك والملفات والمستندآت مره كثيره يعني 55 مره ضيقه 
فيصل بتوتر وقلق اكبر : انتو سوو اللي عليكم وان شاء الله المشكله تنحل ، هالحين كل واحد يروح يسوي اللي قلت لكم عليه معد في وقت ، لاتضيعون الوقت يلا بسرعه ، وانا اكيد بطلع فكره غير ، بس يلا م في وقت نضيعه ، تفضلوا
كلهم قامو بسرعه وتوجهو لصآلة الاجهزه ينسخون الملفات والمستندآت وزي اللي وصاهم عليه فيصل ، 
عم الهدوء بالصاله بقى هو لحاله ، يفكر كيف هالمره بينقذ كل امواله وشركآته هالمره الوقت مره ضيق مو زي المره الاولى ، " اللي سوا ذا كله يعرف يفكر صح ، هه ولا بنت بعد !! بس امنيتي اعرفهآ واعرف من تكون والله ان اخليهآ تشوف نجوم الليل بعز الظهر ،  "
-
ابو تركي : ايه خلآص يابو ناصر اليوم جمعتنا بالمزرعه بما ان اليوم خميس ، خلاص خلاص انا بقول لابو احمد وبقول لفيصل ، العشآء ان شاء الله ، مع السلآمه -وسكر 
سحر بلقافه : بنمشي اليوم للمزرعه ؟
ابو تركي : ايه اليوم ، 
ام تركي : اقول قومي صحي اختك اللي م تدري عن شي ، من امس وهي نايمه ، 
سحر قآمت بحماس : الحين اصحيها ولا يهمك ، 
توجهت للمطبخ واخذت كوب فيه مويه بااارده ، 
وطلعت لغرفتها اللي تجتمع فيها هي واختهآ
فتحت الباب الغرفه كانت ظلآاام فتحت الستآره وفتحت الشبآك وتسلل نور الشمس للغرفه ، سكرت المكيف ، 
وسحبت الحاف عنهآ : يلللاا رولآااا اصصححي ،
رولآ بانزعآج : اووووف سححر خليني انام والله موآصله 
سحر : مين قالك توآصلين ؟ هاه ؟ مين قالك يلا قومي بنروح المزرعه اليوم ، 
رولآ وهي مغمضه عيونها بانزعاج من النور: يلا يلا جآيه خخلآص روحي ،
سحر : يعني ماتبغين تقومين هآه ؟ 
رولآ يالله تقدر تتكلم : لا مابي اقوم ، 
سحر رشت عليهآ المويه كلهآ وهربت من الغرفه وهي تضحك ، 
شهقت شهقه قويه بخوف وقآمت تركض وراها وهي تصآرخ عليهآ 
_
جالس بمكتبه وسرحآن بعيد بهالمنظمه اللي دخلت على حساباته خايف الوقت مايمدي وتروح كل املاكه ، بس مين هذا اللي قدر يسوي ذا الشي كله او مين هذي اللي كل يوم يدخل مكتبه ييلقى رساله منهآ تنهد بضيق عارف انها بنت واسمهآ الجوهره بس م يعرف اي معلومه ثانيه عنهآ ومن تكون هالجوهره ، امله كبير في انه يقدر يحمي كل شي يخص الشركه من مستندات وملفات وكلمات سر ،
قطع سرحآنه صوت جواله يرن ، 
رد عليه : آلو 
ابو تركي : سلآم عليكم 
فيصل : هلآ وعليكم السلآم 
ابو تركي : اخبارك ي فيصل 
فيصل : الحمدالله ماشي الحال 
ابو تركي : كيف الشغل معك هالايآم ؟ 
فيصل : كل شي ماشي كويس الحمدالله ، 
ابو تركي : اسمع ي فيصل ابيك تبلغ الوالده وتقولها ان اليوم احنا بنجتمع في المزرعه وماتحلا الجمعه بدونكم ، فلآزم تجون 
فيصل : آن شاء الله بنجي وانآ ببلغهآ
ابو تركي : هه ي فيصل لا اوصي عليك اليوم ! وانت عارف لازم كل خميس نجتمع 
فيصل : ابشر لآ توصي حريص ان شاء الله بنجي وانا بقولهآ ولا يهمك
ابو تركي : يلآ سلام 
فيصل : الله معك وسكر -
_
رولآ شوي وتبكي : ي ملللعوونننهه شعري مستشور ليه تكبين عليه المويه 
سحر : متى استشوريته ؟
رولا : كنت مواصله استشورته الظهر ونمت ، حييييووانننه
سحر : هههههههههههههههههههههههههههههه والله م دريت 
رولآ : والله لاردهآ ي ملعونه والله ان تنرد والله 
سحر : هههههههههههههههههههههههههههههههه لآلآ رولاتي تكففيين والله توبه 
رولآ : لا تحاولين لاتحاولين انا قلت بردها يعني بردهآ وصصخه ،
_
فيصل : الو يمه ، 
ام فيصل : هلآ فيصل ! 
فيصل : كيف حالك ي الغاليه ؟ 
ام فيصل : الحمدالله ، وينك ؟
فيصل : انا بالشركه 
ام فيصل : غريبه اليوم خميس ليه رحت ؟
فيصل : كان في شغل مهم ورحت ، المهم عمي ابو تركي اتصل يقول ان اليوم بنجتمع بالمزرعه ولازم نروح
ام فيصل : الييوم ! 
فيصل : ايه اليوم زي كل خميس !
آم فيصل : اي والله صح مدري وش فيني نسيت خلآص ان شاء الله ، متى بترجع
فيصل : كلها ساعه بالكثير وبرجع.
ام فيصل : الله معك ، 
سكر حط جواله على المكتب بضيق ، والف سؤال يدور في باله " طيب واذا الشركه راحت ؟ المستندات والاموال اللي تخصه تروح ؟ طيب اذا خسر كل شي في يدينه ! " فاجاه الباب يوم اندق 
فيصل بصوت عالي : ادخخل 
دخل عليه وهو مستغرب من وضع الشركه : سلام 
فيصل : هلا فراس حييياك ، 
دخل وجلس على الكرسي اللي قدام المكتب 
فراس : ليش الشركه وضعها كذا متلخبط ؟ ي خي احس الموظفين انصرعوا شصاير ؟ 
فيصل : الحمدالله ي فراس جيت بالوقت المناسب ، خلني اقولك شصاير "وبدء يسرد له القصه "
فراس بصدمه : كذا فجآه جاك التهديد ؟
فيصل : والمشكله من بنت ! تخيل بنت وتهز شركتي كلهآ هه لاااا وللمره الثانيه بعد
فرآس : هي البنت اللي نفسها المره الاولى ؟ واللي م عرفنآ منهي !! 
فيصل : آيه هي ومسويه منظمه مجهوله بعد ! 
فراس : طيب الشركات اللي ببريطآنيا !! والفروع اللي بامريكا !! لايكون بس مهددتك فيها ؟
فيصل : لآلآ م اتوقع لا هذيك الشركآت برا هي اللي قدرت عليه اللي هنا بس م اتوقع تقدر على اللي برا 
فراس : فيييصصل صحصح حبيبي صحصح شوي هي منظمه منظمه كآمله اكيد شركآتك اللي برا م بتسلم منهآ!!! فهمت يعني بامكانها تسوي اللي تبي وياخذون منك كل شي ،
فيصل : لآ م اتوقع الي برآ محميه ومآمنه ! 
فراس : هه ! زي اللي هنا مامنه ومشفره وقدرو عليهآ !! 
فيصل التزم الصمت من الصدمه ايه هي منظمه اكيد مخططين على الشركات الباقيه وحس ان معد في امل غير انه يدعي ربه ،
قآم وتوجه للحمامآت اللي بالشركه توضأ ، واخذ سجآدته وفرشها على اتجاه القبله ، وبدء يصلي ،
كل هذا قدآم عيون فراس اللي ابتسم من شافه فرش السجآده فيصل دايم امله بربه كبير وفراس يعرف هالشي فيه من زمآن ،
_
ام فيصل : ي رغغغدد ررغغغد ي رغغغددد 
رغد وهي نازله من الدرج : هههلآ يمه !
ام فيصل : قولي لاختك ان بروح للمزرعه تجهزوا 
رغد : اليييوم !!
ام فيصل : اييه بسرعه اخلصي 
رغد طلعت وهي تركض من الدرج : طيب طيب 
راحت لغرفه ولدها هتان دقت الباب مره ومرتين وثلاث بس م رد ! 
فتحت الباب ، الغرفه ظلآم ومتجمده ولعت الليت وطفت المكيف : وييه هتااان قم للحين نايم !! بعدين ليش مشغل المكيف على اعلى درجه !
لكن م تحرك ولا التفت ، 
ام فيصل والشك دخل قلبهآ راحت لعنده وهزته من كتفه بشويش بحيث هو كان معطيها ظهره يعني نايم بالجهه العكس : هتتااان هتااانن 
تحرك بانزعآج : هههااه !
ام فيصل : قم بس قم انت للحين نايم ! شذا يلا بنروح للمزرعه 
هتان : انتو روحو وانا الحقكم ، خلاص يمه ابي انام والله من امس مواصل 
ام فيصل سحبت اللحاف عنه وضربته على كتفه : مين قالك تواصل ميين ؟ يلا اشوف قدآمي ترا ماني ناقصتك ييلللا قم
هتان قام وجلس على السرير وهو مغمض عيونه : طيب طيب يمه خلاص روحي ي قلبي وانا بجي 
ام فيصل : ماني طالعه من هنا الا لمن تقوم يللااا 
هتآن قام بانزعاج وضيق وكله نووم وطلع من الغرفه وتوجه للحمام ،
،
رغد بصراخ : ارررووووى اررروى يلا قومي قومي بنروح للمزرعه 
اروى كانت نايمه ولا م تسمع شي منهآ
رغد : اوووف ي ربي ، وتروح تهزها : اررروى قوومي بنروح للمزرعه قوومممي 
اروى تحركت بشوي : هممم ؟
رغد : شف كيف ! قومممممي 
اروى جلست على السرير وفيها نوم : يلا قمنا خير شعندك ؟
رغد : بنروح للمزرعه
اروى فتحت عيونهآ : اليوم ؟ 
رغد : اييه اليوم اشبك اليوم خميس
اروى قامت تركض للحمام : يلا يلا دقايق وبطلع ،
_
طول بسجوده خآشع بكآمل حواسه يدري ان ربه يسمعه ويدري ان ربه قدير على كل شي يدعي بكل خشوع 
كل شي بقلبه يدعي به ، ربه بينقذه من هالورطه اللي هو فيهآ ، وايمانه بربه اقوى من كل شي ممكن يفكر فيه ، 
ربه اقوى من اي شخص بيقدر يساعده وآمله به كبير ! ، 
_
الجوهره : هه للحين ي فيصل م شفت مني شي ، بقى له من الوقت 40 دقيقه ! ي حرراااممم هههههههههههههههههههههههههههههههه
رينآد وهي خايفه : طيب واذا قدر يسيطر على اموالك هو واموال ابوك كلها . ؟
الجوهره : هههههههههههههههه حتى في احلامه م يقدر 
رينآد وهي خايفه على اختها لايصير لها شي ، التزمت الصمت من تفكير الجوهره ! وهي حاسه ان اللي تسويه بيوديها بستين دآهيه 
رن جوالها وردت بسرعه 
الجوهره : هلآ خالد ! 
خآلد : اسمعي احنا سوينا اللي علينا وكل شي يخص فيصل بيصير معنا ، و م بقى الا 40 دقيقه او اقل تقريبا 
الجوهره ابتسمت بخبث : حححللو 
خآلد : وخليك عند وعدك بتسلميني الفلوس ولا افضحك عند فيصل ، 
الجوهره : وانا قد وعدي وموب انا اللي اخلف وعدي ، 
خآلد : 800 الف ابيها توصلني كآمله واذا نقص ريييال بس.. اقسم بالله ان افضحك عند فيصل 
الجوهره : آبشر باللي يرضيك ، 
خالد : يلآ مع السلامه 
الجوهره وهي تفكر بفيصل وايش رح يكون موقفه بعد م تاخذ كل شي منه آبتسمت : سلام.
وسكرت 
جلست على الكرسي وهي تضحك بصوت عالي ،
رينآد : م اتوقع ان فيصل سوى لك شي عشان تاخذين كل شي يخصه 
الجوهره : انتي نسيتي ايش سوى في ابوي  قبل سنه ؟ 
رينآد : هو مآسوى في ابوك كيذا الا لانه سوآ شي في آبوه !!
الجوهره : آبوي م سوى شي فهمتي ؟ آبوي م سوى لهم شي ابوي يبي ياخذ منهم حقه اللي آخذوه منه وبعدين خليه يستاهل والبادي اظلم ، - سكتت ثواني- وبعدين انتي مالك دخل باللي اسويه 
رينآد : مو انا اختك ؟ اكيد لي دخل 
آلجوهره : لاتنسين تراك مو اختي من امي وابوي ! فمالك دخل باللي اسويه وخليك ساكته ولاتحشرين نفسك باشياء م تخصك
_
فراس : اسمع محمد فيصل في منظمه مهددته من كل الجهات 
محمد : اي منظمه ؟ 
فراس : المشكله المنظمه مجهوله مادري اي منظمه
محمد : مهددينه بايش ؟ 
فراس : شركاته كلها بتروح وامواله وكل شي.. بيصير زي الضايع ، تكفى ي محمد فزعتك 
محمد : ابشر ولا يهمك انا بحاول على اللي اقدر عليه ، بس من متى هالشي 
فراس : مادري توه يقولي اليوم وهذي المره الثانيه اللي يحاولون فيهآ
محمد : المره الثانيه !!!
فراس : ايه المره الثانيه . طيب اسمع بتجي الشركه ولا كيف ؟ لان م بقى معنا وقت بقى اقل من 40 دقيقه !! 
محمد بصدمه : اققللل من 40 دقيقه !!! 
فراس : شفت كيف الوقت مره ضيق تقريبا م بقى الا نص ساعه 
محمد : خلآص انا بتصرف ان شاء الله اقدر اسوي اللي علي ان شاء الله 
فراس : تكفى استعجل شوي 
محمد : ان شاء الله 
فراس : يلا مع السلامه 
محمد : مع السلامه وسكر -
طلع من مكتب فراس وراح لغرفة الكمبيوترات اللي كآن فيصل فيهآ ويشوف الوضع 
فراس : فيصل 
فيصل التفت له بدون م يتكلم 
فراس : انا كلمت واحد اعرفه وله خبره بذي الاشياء وان شاء الله نحل المشكله ونامن على كل شي 
فيصل بدون امل : هه تصدق انا خلآص م عندي امل ان حن نقدر نامن كل شي آلوقت صآر اضيق من اللي توقعت وللحين م في احد فيهم خلص اللي وصيته عليهم ! 
فراس عقد حوآجبه وهو مستغرب من برود فيصل لهدرجه فاقد الامل ! : غريبه هالمره م قدرت تسوي شي ! انت كل مره تنقذ شركاتك وتدافع عن حقك وش صار مو اول مره تهجم علينا منظمه !! 
فيصل : ادري ، بس ي فراس المنظمه مجهوله ، مجهوله مادري اي منظمه مادري مين اللي مسوي هالمنظمه واول مره تهجم علينا منظمه مجهوله م اعرف عنها شي
فراس : معقوله بنت تدير منظمه كامله !! 
فيصل سكت 
فراس : وشركاتك اللي برا ؟ 
فيصل بدون امل : الله يستر عليهآ 
فراس مسكه من ياقة ثوبه بعصبيه يصرخ عليه لدرجة كل اللي بالغرفه انتبهو لهم : فيييصصل اشبك كذا ي خي ليييش كذا فاقد الامل ؟ انت مو فييصل اللي اعرفه !! فيصل اللي اعرفه اقوى من انه يضعف كذا !! انت تقدر على كل شي صدقني تقدر توقف في وجه كل مصيبه تجيك تقدر على اي احد ممكن انه يحاول يخرب عليك ، -ووخر عنه-
فيصل ابتسم ابتسامه هآديه بدون م يقول شي 
وطلع من الغرفه ، 
فراس تنهد وعينه على فيصل لين اختفى من قدآمه -وجه الكلآم للموظفين : حاولو تسرعون شوي م بقى الا نص ساعه بس !!
_
اتصل محمد على فراس : الو فراس 
فراس : هلآ ؟ 
محمد : اسمع عطني عنوان الاي بي -ip- حق اجهزة الشركه ببسسرعه 
فراس طلع من الغرفه بسرعه وتوجه لمكتب فيصل ، 
جلس على الكرسي وفتح الجهآز : اصبر شوي 
محمد : فراس حآول تستعجل م بقى وقت ترا 
فراس اعطاه العنوان حق الاي بي .
محمد : طيب حسآب البنك حق فيصل بسسررعهه 
فراس : اصبر شوي 
ويدور بالجهآز لين لقى الحساب مسجل باحد الملفات وعطآه 
محمد : يلآ م بقى وقت 
فراس : استعجل شوي .
_
ركب لسيارته وتحرك لقصرهم ، 
وكآن الشركه مو شركته وكان الاموال اللي بتروح مو امواله طلع وسحب على كل شي ، 
ويجيه احساس ان كل شي بيتامن واحساس يقول كل شي ضاع من ايده
_
قآم فراس يدور على فيصل بالشركه يروح مكتب ويطلع من مكتب ينزل ويطلع " هذا وين راح "
طلع جواله واتصل عليه انتظر يرن مره ومرتين ثلاث واربع بس مآرد عليه ، انتظر بعد اكثر بس للاسف م جاه اي رد من فيصل 
فراس عقد حوآجبه : وين راح هذا !! 
اتصل على الحآرس الشخصي حق فيصل : الو عصام 
عصآم : هلآ ؟ 
فراس : فيصل فيصل وين هو فيه ؟
عصآم : متوجه لقصرهم 
فراس : كييييف ؟ طلع من الشركه ؟ 
عصآم : آيه طلع ، متوجه لقصرهم الحين وعلى م اعتقد انهم بيروحون يجتمعون بالمزرعه زي كل خميس 
فراس : هذا مجنون يروح ويخلي الشركه بهالوضع ، طيب انا اتصلت عليه م يرد !! 
_
عصآم : والله مادري ليه م يرد بس عطاني خبر اني اقولك انه طلع 
فراس تنهد : خلآص يلا بحاول اكلمه ،
_
محمد اللي كآن يدق على فراس يعطيه مشغول ،" ي رربببيي هذا وقته ي فررراااس ، واتصل للمره الاخيره واخيرا رد عليه "
فراس : آيوه ايوه هلا محمد ؟ 
محمد : فراس اسمع عطني اي بي حق الشركآت اللي برا كم عنده شركه ؟ 
فراس : 2 ببريطآنيا و3 بامريكآ ، 
محمد : طيب اسمع بسرعه عطني الاي بي حق الاجهزه اللي بالشركه ، 
فراس : انا برسلها لك لاني بروح ادور لها بالكمبيوتر 
محمد : طيب لاتتاخر 
فراس : طيب 
وسكر وطلع لمكتب فيصل ، 
جلس على المكتب وقاعد يدور عن الاي بي حق شركآته .
_تآبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
آنآقِه !
فجوره
فجوره
avatar

^^ الممشـارركات : 492
$$ ميلآديll : 04/01/1999
تاريخ التسجيل : 06/04/2011
موقعي : هناا

مُساهمةموضوع: رد: روآية ، هو سمآر اللون ولآالعيون الناعسه يَ جنة الله على ذيك آلملامح   الخميس يناير 01, 2015 4:13 pm

وصل لقصرهم 
فتحوا له الحرس بوابة الحوش اللي يوقف سياراته فيه ، دخل سيارته ونزل .
فسخ نظآرته الشمسيه ودخل للقصر ، 
قابل الخدآمه بوجهه اول مادخل وطلب منها تجيب له شي بارد يبرد على نفسه من هالضيق اللي جآه فجآه
جلس على اقرب كنبه بتعب وارهآق رفع صوته ينآدي : يممممه يممممه .
نزلت امه من فوق : هلآ فيصل حبيبي متى رجعت ، 
فيصل : توي قبل شوي دخلت .
جلست امه جنبه وهي عاقده حواجبها مستغربه منه : فيك شي ؟ 
فيصل اللي كآن واضح على وجهه التعب والارهاق : لآ يممه م فيني شي بس ارهآق شغل 
ام فيصل : متاكد ؟ 
فيصل : ايه ايه لاتشيلين همي م فيني شي 
ام فيصل سكتت وهي مستغربه ليه راح لدوام وهو يوم الخميس م يطلع !! اكيد وراه شي 
ثواني وجت الخدآمه وكان معها عصير كوكتيل باارد ، 
حطته قدآمه على الطآوله ،
حس ان التنفس ضاق عليه فتح اول اربع ازارير من ثوبه وهو يحاول ان امه م تلاحظ عليه شي 
يالله قدر يتكلم : يمه انا طالع للحوش شوي 
وقآم بسرعه بدون م ينتظر اي رد من امه وطلع للحوش ، حتى لو طلع للحوش حآس بكتمه بصدره م يدري وش صار فيه فجآه تغير حآله !! 
قآمت امه وقلبه حآس ان فيه شي طلعت للحوش : فييصل فيك شي ؟ 
فيصل م قدر يتكلم فالتزم الصمت 
ام فيصل بخوف : ففيييصل فييصل رد علي فيك شي 
هز راسه يمين ويسار بمعنى " م فيه شي " 
آم فيصل : كييف ي ولدي م فيك شي وانت واضح عليك انك تعبان ، 
فيصل واخيرا تكلم : انا رايح غرفتي ارتاح ، مافيني شي بس احس فيني شوية نوم ، 
وطنش امه وطلع لغرفته ! 
ام فيصل هزت راسها : الله يهديه -وطلعت معه وهي خايفه عليه ، -
_
آرسل لمحمد عنوان الاجهزه ، وهو صار شايل هم الشركه كلهآ وكانه هو مالك كل هالشركات والاموال اللي يحآرب عنهآ بكل طريقه ممكنه ، يفكر بطريقه ثانيه يمكن تنهي كل شي بوقت سريع يفكر باي احد ممكن يساعده ،
صار خوفه اكبر من خوف فيصل ويدعي ربه ان كل شي يرجع زي قبل ويتامن ، وماعد يصير شي للشركآت 
تذكر فيصل " آيش صار له كذا فجآه راح وخلا كل شي لهدرجه متحطم ! لهدرجه م عنده امل شصاير فيه ؟ ااااهه ي ربي لو اعرف مين هالبنت "
قآم من المكتب وكل شوي يرفع ايده يشوف كم بقى من الوقت ، م بقى شي الوقت بدا يضيق بدا يخنقهم 
توجه لغرفة الكمبيوترات ، بدو يخلصون وينجزون اشياء بسيطه ، 
_
محمد جالس قدام الكمبيوتر وهو يحاول بكل م يقدر انه يخلص باسرع وقت اقل من نص ساعه ! الوقت بدا يضيق عليه ، 
محمد وتركيزه بالكمبيوتر 
تركي : هآ قربت تخلص ؟
محمد : م اتوقع اني بخلص بسرعه 
تركي : طيب شتسوي الحين ؟ 
محمد : احاول اعرف المنظمه 
تركي : هه تستهبل ؟يقولك المنظمه مجهوله كيف تعرفهآ ؟ 
محمد طنشه وتزكيزه كله بالكمبيوتر 
_
جـآلس على سريره ومنزل راسه 
دخلت امه ومعهآ حبوب صدآع : هآه آمسك ، وعطته الحبوب وكوب المويه ، وشربها
آم فيصل : لمتى وانت مخبي علي ؟ ايش وراك انت ؟ لييه م تتكلم 
حآس بصداع فضضيييع وبتعب : روحو للمزرعه ماني رايح معكم ، لاتتاخرون
آم فيصل بخوف عليه : لآ مانيب رايحه وانت هنآ قوم معنا ، 
فيصل : لآ يمه انا تعبان شوي وابي انام ، خلوني ارتاح وانتو روحو وآلعشاء بلحقكم آن شاء الله 
آم فيصل : لآ انا ماني برايحه وقلبي ياكلني ، طمني طيب !! 
فيصل رفع راسه وصنع ابتسامه على وجهه وراها الف حآجه : انا عمري اخفيت عليك شي ؟ يمه صدقيني م فيني شي ولا مخبي عليك شي بس اليوم شوي انظغطت بالشغل وصدع راسي ، عاد تعرفين راسي بيصدع من ايش من الاجهزه اللي انا جالس عليهآ فعشان كذا ابي انام ارتاح شوي وبس ليه هالقلق والخوف كله  ؟
آم فيصل سكتت ثواني وهي ماهي مقتنعه باللي يقوله : الله يحفظك ، 
فيصل : خلي هتان يوديكم 
ام فيصل : آيه آيه خلاص انت نام وارتاح ولا تشيل هم 
وقامت وسكرت النور وطلعت من الغرفه وقفلت الباب وراها ، 
طلع جواله على طول واتصل على فراس ، 
_
آم فيصل : يلا ي هتتتتتان يلا تحرك وين انت فيه ؟ 
هتان من غرفته : يلا يلا يمه جاي جاي 
نزلت رغد من فوق ووراها اروى ،
اروى والعبايه بايدهآ : وين فيصل ؟ 
ام فيصل : نايم فوق 
رغد عقدت حواجبهآ : غريبه مابيجي ؟ 
آم فيصل : لآ قال تعبان ويبي يرتاح
اروى : م الومه والله من الشغل ، ييممه ترا ولدك مرهق نفسه زود عن الزوم 
آم فيصل : آقول البسي عبايتك وانتي ساكته ،
ثواني ونزل هتان من فوق وهو كآشخ لابس الثوب الابيض والشماغ والنظآرات الشمسيه ريحة عطره سبقته ، نزل نظآرته على خشمه وهو يناظر فيه 
رغد : الله الله وشو له هالكشخه كلهآ ، 
اروى : وش اللي مروقك اليوم !! 
هتآن : الواحد مايتكشخ بهالبيت ؟ كل م شفتوني كآشخ قلت وشو له كآشخ !! كآشخ لنفسي.
رغد طالعت با اروى وضحكت 
هتآن : قلت شي يضحك ؟ 
رغد : الكشخه ماهي لله ، والله اعلم لمن 
هتان وجه كلآمه لامه : اذا بكت لاتقولين لييش 
رغد : يممه ، ماحد يمزح معه 
هتآن : لا تمزحين معي طيب ! 
ومشى كم خطوه ووقف فجآه والتفت لهم : وين فيصل ؟ 
رغد : مب جآي 
هتان : ليه 
رغد : كذا بكيفه م يبي .
هتان : المهم م علينا انا بالسياره .
وطلع.
-
اول ماشاف اتصال من فيصل على طول رد عليه 
فيصل : الو 
فراس : هلآ فيصل !! وينك ي خي ؟
فيصل : بالبيت 
فراس بعصبيه : لييه طيب ؟ والشركه ! تستهبل انت تستهبل ؟ شركتك بهالوضع وانت مطنش طيب والبنوك والادآرات والشركآت اللي برا ! واملاكك كلهآ !! 
فيصل بعصبيه وبنبره حآده : اسسسممع . ترا هذي شركآتي واموالي واملاكي انا ، انت مالك دخل جآي تهايط عند راسي ليه ؟ آملاكي ولا املاكك ؟ فراس ترا انا مو بزر تصراخ علي ترا ماني اصغر عيالك تقعد تنصحني !! تراني واعي لكل شي اسويه زي م قلت لك كل شي يخصني لاتتدخل فيه 
فراس استغرب من كلآم فيصل : واعي لكل شي تسويه !!! مادامك واعي ليه خليت كل شي ، ؟ طيب بقى آقل من الساعه وكل شي يروح لهم ! 
فيصل : لآ تتدخل باي شي ، وخل كل شي يروح طيب حبيبي ؟ يلا مع السلامه م عندي وقت -وسكر بدون م يعطي فراس 
فراس دخل آيده بشعره : لآ هذا شكله انهبل ، 
_
الجوهره وهي تناظر بالساعه : 15 دقيقه بس !! ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
رينآد : انتي لو ماخذه كل شي منه بدون م يدري احسن ، يمكن الحين يدري عن كل شي وبيوقفك 
آلجوهره : خلآص 15 دقيقه م تكفي الوقت بدا يضلايق 
رينآد تنهدت وهي ساكته 
الجوهره : يالله تصدقين اني مو مصدقه كل شي يخص الملياردير -وسكت ثواني وكملت بضحكه- فيصل من اموال واملاك وبنوك وفلوس بتصير لي ، كل معارض السيارآت اللي يمتلكها بتصير لي كل الجزر حقته بتصير لي كل القصور اللي عايش فيهآ كمآن بتصير لي كل الرفاهيه اللي عايش فيها يتصير للمليارديريه الجوهره بنت سلطآن هالاسم بيكون على لسان كل كل واحد بهالعالم ههههههههههههههههههههههههههههه
رينآد : احلامك مرره كببيييره ، وخيالك واسسسع ، تستهبلين انتي ترا المنظمه اللي سويتيها مع خالد مدري مين بتسحب الشركآت حقته ونص من امواله بسس 
الجوهره : اذا اخذنا شوي بناخذ الكل وبتشوفين حبه حبه وكل شي بيصير بايدي 
_
كلهآ دقايق وغمض عيونه بتعب وارهاق ، ولا حس بشي ، ومن عالم الحقيقه لعآلم الاحلآم.
_
محمد يناظر بالساعه وهو يحاول يشتغل باسرع وقت ويخلص بسرعه 10 دقايق بالظبط !! وحاس ان الوقت مو كافي
فراس اللي كآن مسيطر على وضع الشركه بحظر ودقه في كل حاجه وكآنه هو راعي الشركه وراعي هالاموال اللي في خطر ، عدد من الموظفين اللي وكلهم فيصل على الاجهزه بدو ينتهون من اللي وصاهم عليه وفي امل كبير عند فراس انه يحمي كل شي ، 15 دقيقه يمكن تكفي واذا اخذو اموال فيصل بيرجعهآ له بحق انها مسروقه ، وانهم مهددينه فيهآ ، بتوتر وقلق كبير يدور بالشركه يشيك على الوضع اللي كان متوتر في الشركه ، 
ماسك جواله بايده وينزل ويطلع بتوتر وهو يدعي ربه بامل كبير انه يمسك كل شي يخص فيصل ، 
اتصل على محمد وهو يساله قرب يخلص ولا لا ويسكر وكل دقيقه يتصل بمحمد يساله .
_
وصلو للمزرعه اللي كانت فيها عآيلة ابو تركي ، 
دخلت سيارة هتان السودآ من النوعيه الفخمه للحوش الكبير اللي تدخل فيه اكثر من 4 سيارات 
صفط سيارته على جنب ونزل من السياره وسلم على عمه وعياله اللي هم-تركي-فهد-راكان-
دخلت امه ورغد واروى قسم الحريم وسلموا على بعض وجلسوا سوا 
رغد وهي تسولف مع رولا : من زمآن م شفتتك ي حييوانه تغيرتي 
رولا :ههههههههههههه انتي اللي تغيرتي ّ! 
رغد : اقولك شرايك نطلع فوق نجلس لحالنا خليني اخبرك اخر اخبآري ، 
رولا : طييب يلا قومي ، 
وقامو بعد م استاذنو وطلعوا فوق ، 
ام فيصل : اخبارك ي ام تركي ؟ 
ام تركي : الحمدالله الله يسلمك اخبار الخير 
ام فيصل : الحمدالله ، ام ناصر بتجي اليوم ؟ 
ام تركي : ايوه ام ناصر وام احمد بس مادري شفيهم تآخروا 
آم فيصل : متى تحركوا ؟ 
ام تركي : صار لهم ساعه ونص من مشو وللحين م وصلوا ،
ام فيصل : الـ...
م امداها تتكلم الا وصوت الجرس يدق ، 
ضحكت ام تركي : هذا هم وصلوا الطيب عند ذكره ، 
آم فيصل : ههههههههههههههههههههههههههههههههه
_
طلعت الخدامه وفتحت لهم الباب ، 
دخلوا 2 بنآت يشبهون بعض نفس العمر الشكل الصفات الانطبآع كل شي ، 
وجدآن بضيق : ييووهههه ودآدوههه وجعع م تعرفين تمشين
ودآد وهي تنفخ العلكه : الله اعلم من اللي م تعرف تمشي 
ودخلت وجدآن دخلت ورآها دخلت ام احمد معهم وهي تصايح عليهم ، 
آم تركي : هلا والله ام احمد 
آم فيصل وقفت : ي هلا ي هلا 
دخل ابو احمد واحمد واخوه اللي اصغر منه -طلال- عند الرجال وسلموا على بعض 
برا عند باب المزرعه في السيآره فاتحه الشنطه الخلفيه بانزعاج وضيق وهي تكلم نفسهآ : اييه سحبوا علي ودخلوا ولا احد فيهم فكر ينتظرني ، 
_
برا عند باب المزرعه في السيآره فاتحه الشنطه الخلفيه بانزعاج وضيق وهي تكلم نفسهآ : اييه سحبوا علي ودخلوا ولا احد فيهم فكر ينتظرني ، وماكاني بنتهم -تاففت بضيق وهي تسحب الشنطه الكبير اللي فيها اغراضها اللي تحتآجهآ ، اخيرا نزلتها من السياره توجهت للحوش ودخلت - لا والمشكله م وقفوا السياره بالحوش وكانهم متعمدين اللي سووها فيني ، نادت الخدآمه وقالت لها تسحب الشنطه ، 
ودخلت عليهم متاخره ،
_
الجوهره : آيوه هلا خآلد ؟ -سكتت ثواني وبصدمه فتحت عيونها على وسعهم- : كككييييف ؟ -بعصبيه وصراخ - كيف الغو كل شي تستهبل انت ؟ يعني وقفوا كل شي ؟ -بصراخ- ااسسسممعع انا مالي دخخخلل عيدو كل شي من جديد قبل يامنون كل شي ! يلا بااي 
وسكرت 
رينآد : هاه شصار ؟ 
الجوهره جلست : ايييشش ذذااا والله قههر قال انهم الغو كل شي 
رينآد : وكيف الغو كل شي ؟ 
الجوهره : بواسطة برامج الحمايه 
رينآد : تعوذي من ابليس ي جوهره انا قلت لك لايمكن انك تستولين على ملياردير الكل يعرفه والكل بيوقف معه ، ! 
الجوهره : انا باخذ اللي سواه في ابوي وبخليه يذوق المر في حياته 
رينآد :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه قصدك هو اللي بيخليك تذوقين المر ، بعدين ترا فيصل عنده عقل يفكر به ومستحيل يخلي امواله بدون تامين
الجوهره : بغير الخطه وبتشوفين ايش بسوي فيه ، 
_
سكر الجوال من محمد وهو حآس بشعور ماحد يحس به الا رب العالمين ، بيطير من الفرح تحمد ربه ملييون مره كان واثق انه بيسيطر على كل شي حاس بسعاده شايلته فووووق بعد م قال له محمد انه سيطر على الوضع فراس : الحمدالله لك ي رب ، -طلع جواله بسرعه واتصل على فيصل اللي كآن جوآله يرن بس م يرد عليه ، 
قرر انه يتوجه للمزرعه اكيد هو موجود فيهآ ، 
_
سحر : اللللهه من زمآن عن الجمعه ذي ، 
رغد : هه تونا الاسبوع اللي راح مع بعض وكل اسبوع واحنا سوا 
سحر : آدري بس اليوم بالنسبه لي كشهر ،
انفتح الباب ودخلت عليهم-لمى-
لمى : سلآم 
البنات : وعليكم السلام وقامو يسلمون عليهآ 
وجدآن : وينك تاخرتي ؟ 
لمى : انزل شنطتي من السياره ، سحبتوا علي وم كاني وحده منكم 
ودآد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه آحححسسسنن
سحر : لآ ببنننااااتت ححرررامم عليكم ، لمو م عليك منهم تعالي بس قولي لي اخر جديدك ، 
جلست لمى جنب سحر وحطت رجل على رجل وبدت تسولف لهآ ، 
رغد وهي تسولف لرولا بهمس : تخيلي تعرفت على واحد ثاني اسمه سالم 
رولا شهقت شهقه قويه لدرجة البنات كلهم التفتو لهآ
رغد ضربتها على كتفهآ : يا يا يا يا فضضيييحححهه ماحد يقولك شي 
رولآ : لآلآ خلاص والله اسفه بس انصدمت كملي ، 
وجدآن : آيش وراكم ؟ 
رغد : آسرااار 
وجدآن : الله الله وصارت بينا اسرار ؟ 
رغد : ايوه صارت يينا اسرار 
رولآ : خللااص رغغد م عليك منهم كملي وش صار ؟ 
رغد : قومي خلينا نروح لحآلنا 
رولا : معد فيني 
رغد قآمت : اقول قومي اذا تبغين تدرين شصار
رولآ قامت : هايلا 
وطلعوا من الغرفه ونزلوا للمطبخ لحالهم بانفراد ،
رولا : آيوه ؟ .
رغد : تعرفين هذا سلوم السادس في اللي اكلمهم 
رولآ : لآ تقولين انه يدري انك بنت ال نايف ؟ 
رغد : آيييوه يدري 
رولآ ضربتها على كتفها بقوه : ي بنت خافي ربك
رغد بتالم حطت ايدهآ على كتفهآ : اااههههه رروولا عورتيني ! صدق م احد يقولك شي 
رولآ : لآ والله من جد ي رغد انتبهي ترا اي شي ممكن يدمرنآ بعدين احنآ عايله معروفه بالسعوديه !! 
رغد : بس انا احب زايد
رولآ ضربتها على كتفها بقوه : وببعععد زآيد ومن وين طلع ذا ؟  ي حححييوواانننه بيفضحك !!! واذا قال لواحد من آخوانك ي بنت خافي ربك
رولآ : وهو يحبك ؟ وانتي بتصدقينه اذا قال احبك 
رغد : لآ انا م قلت يحبني انا احبه بس ،
رولآ : قلتي له ؟ 
رغد : لآ 
رولآ : وكل اللي انتي مخاويتهم السته ! يعرفون انك بنت ال نايف ؟ صح 
رغد : آيوه يعرفون ، 
رولآ : مجنونه آنتي ؟ ترا يقدرون يقولون لاي واحد من اخوانك آنا اختك تكلمنآ ، فرضا قال لفيصل وانتي تعرفين فيصل لآعصب م يشوف شي قدآمه حتى يمكن يذبحك وبعدين ي رغد افهمي انتي من عايله معروفه صح ولالا ؟ آبسط شي ممكن يدمركم مره وحده فآنتبهي على عايلتك من اللي تسوينه !! 
رغد : يعني مثلا بطلع معهم ؟ كل اللي بينا مكآلمات بس 
رولآ : هي هذي المكآلمات تجيب المصايب انتبهي ي رغد !! 
رغد : يييووه رولا خلآص اسكتي انا غلطآنه لاني قلت لك صرآحه ! 
رولآ : هذاني نبهتك وصدقيني بيجي اليوم اللي بتقولين فيه ليتني سمعت كلآم رولا ، 
_
وصل لمزرعتهم ، نزل من السياره وتوجه للحرآس الواقفين على الباب ، سالهم عن فيصل بس قالو له انه مو موجود
فرآس : كيف مو موجود ؟ آهله مو هنا ؟ 
وآحد من الحرس : عآيلته كلهم هنا بس هو م جآء ، 
فرآس : وينه طيب ؟ 
آلحارس : آسال حآرسه الشخصي عنه عصآم صرآحه احنا م عندنآ اي معلومه عنه ، ولا ندري وينه ، كل شي يقوله لعصام 
فرآس : وين عصآم طيب ؟ 
آلحارس : مآدري والله ، اتصل عليه ، 
طلع جوآله من جيبه واتصل على عصام ، ثواني ورد عليه 
عصآم : هلآ ؟ 
فراس : آلو عصآم وين انت ؟ 
عصآم : انا عند قصر فيصل ، 
فرآس : وفيصل وينه ؟ 
عصآم : بقصره ،
فرآس : غريبه اهله كلهم هنا ليه م جآء ، 
عصآم : قال انه تعبآن ومايبي يروح ، 
فراس : هو نايم الحين ؟ 
عصآم : آيوه نايم ، 
فرآس : طيب اسمع قل له اذا صحى ، ان كل شي سيطرنآ عليه وكل شي تمام والوضع اللحين زي قبل يعني المنظمه م قدرت تاخذ شي من الشركه ، 
عصآم : الحمدالله ، خلآص انا بقوله لاصحى 
فرآس : يلا سلآم ،
-
بالمزرعه بمجلس الرجآل ~ 
آبو تركي : غريبه فيصل ليه م جآء ؟ 
هتآن : قال انه تعبان واحتمال يجي بالليل ، 
آبو تركي : انا كلمته امس م كآن فيه شي 
هتآن : ايه بس اليوم مدري شصار فيه وقال انه م هو بجآي ، الا يمكن يمكن بالليل 
تركي : هه تعبآن من ايش ؟ انا اعرفه فيصل اذا ماله حيل يجي قال تعبآن 
آبو تركي : آنا بدق عليه بشوف ايش فيه ، 
وطلع جوآله واتصل على فيصل ، 
وكآن يرن بس م حد يرد ،
ويسكر ويدق مره ثآنيه بس م رد عليه 
آبو تركي : ومين جآلس عنده بالقصر هناك ؟ 
هتآن : م في احد جآلس عنده !! 
ابو تركي : قصدي الحرس احد عنده هناك ؟ 
هتآن : آيوه عنده عصآم ومادري مين بعد 
ابو تركي : معك رقمه ؟ 
هتآن : ايوه 
ابو تركي : عطني الرقم بدق عليه 
طلع الرقم لعمه واتصل على عصآم 
ثواني ورد عليه 
عصآم : هلآ ابو تركي 
ابو تركي : هلآ عصام ، اخبارك ؟ 
عصآم : آلحمدالله ماشي الحآل 
آبو تركي : وين فيصل ؟. 
عصآم : فيصل بقصره نآيم ، 
آبو تركي : آسمع انت خل احد يصحيه وقل له يجي للمزرعه 
عصآم : آن شاء الله 
آبو تركي : اللحين صحه من النوم 
عصآم : آبشر 
آبو تركي : يلا مع السلامه 
عصآم : فمان الله -وسكر-
آبو احمد : هآه شقال ؟ 
آبو تركي : م قال شي قال انه نايم وقلت له خله يجي
آبو آحمد : آلا هتان ابوك متى بيجي من السفر ؟ 
هتآن : بعد 4 ايام 
آبو احمد : اهاه آلله يرجعه لكم بالسلامه 
هتآن : " هه خآطري انه م يرجع " 
_
صحى من نومه بآنزعآج بعد ماصحآه عصآم ، 
نزل عصآم لتحت ينتظر فيصل يصحى وينزل ويقوله الكلآم اللي قال له عمه بعدين يقول له كلآم فراس 
حآس بالم فضضيييع فِ رآسه ، طلب من الخدآمه تجيب له حبوب مهدئيه على بآل م يطلع من الحمآم
دخل للحمام وآخذ له شور وطلع ولبس ثوبه وعدل آلشماغ والعقال لبس آلكبك ، واخذ له رشتين من عطره اخذ الساعه ولبسهآ  لقى الحبوب وكآس المويه على الطآوله ، شربها ونزل لتحت ،آلقصر هآدئ استغرب وين آهله ثوآني وتذكر انهم رآحو للمزرعه 
جلس على اقرب كنبه واخذ جوآله اللي كآن على الطآوله اللي قدآمه ، ثواني دخل للقصر عصآم بعد م اذن له فيصل بآلدخول 
فيصل : الساعه كم الحين ؟ 
عصآم : الساعه 5:20.
فيصل: آيوه ايش الموضوعين اللي صحيتني عشانهم ؟ 
عصآم : طآل عمرك عمك ابو تركي آتصل ويقول تعآل للمزرعه 
فيصل سكت ثواني واخذ نفس وتكلم : الموضوع الثاني ؟ 
عصآم : آستاذ فراس يبيك تجي للشركه يبي يقولك موضوع 
فيصل كآن تركيزه بجواله  اول م سمع طآري الشركه رفع عيونه بسرعه لعيون عصآم  وثبتها بعيونه : آيش صار على الشركه ؟ 
عصآم : صراحه مادري عن شي بس استاذ فرآس قالي اقول اول ماتصحى تتوجه للشركه 
فيصل قآم : دق على عمي وقل له اني بجيهم بعد ساعه ونص ، او اكثر ، 
عصآم : آبشر طال عمرك ، توصي على شي ؟ 
فيصل : لآ خلآص ، 
وطلع ومشى عصآم وراه ، ركب سيآرته المرسيدس السودآ وتوجه للشركه ، 
وتحركت سيآرتين سودآ فيها البودي قآرد حقينه ، 
_
شفت حمآس كملت؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
روآية ، هو سمآر اللون ولآالعيون الناعسه يَ جنة الله على ذيك آلملامح
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
آنآقه ~ :: آلقِصَصْ وآلَرُوآيْآت ،-
انتقل الى: